الله محبة

الله محبة

 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثلوحة التحكمالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 يسوع انا مكسوف منك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Abanob malak
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
avatar


العــــمــــــــر : 26
عدد المساهمات : 30
ذكر

مُساهمةموضوع: يسوع انا مكسوف منك   الإثنين مارس 21, 2011 2:05 am

يسوع انا مكسوف منك

تسرب اليأس الى قلبى فكم من مرة اعقد عهدا مع يسوع ولكنى اخون هذا
العهد كثيرا ما كنت اقع و اقف ولا ايأس ولكن الى متى اخون عهدى معك يا يسوع
؟؟؟نزلت الى الطرقات هائما بائسا لا اعرف الى اين اذهب واخيرا قررت ان
استمر فى حياة الخطية ولا اتعهد الى يسوع مرة اخرى ولا اسلم لة حياتى ولا
ارجع عن اخطائى فما الفائدة اذا رجعت عن اخطائى لفترة ثم رجعت اليها مرة
اخرى اكملت سيرى فى الطريق الذى لا اعرف نهايتة وسط اصدقاء سوء و كان لديهم
كل ما هو كفيل بان يغضب يسوع واستمريت معهم الى يوم من الايام حدث لى ان
غبت عن الوعى لكثرة جرعة المخدرات التى تناولتها واثناء غيبتى رايت يدا
مشعة بالنور ممدودة لى وصوت دافىء حنونيقول لى : انا لم اتى لادعو ابرارا
بل خطاة للتوبة فقلت : يسوع انا مكسوف منك اكتر من مرة خنت عهدى معاك انا
مش قادر ارجع تانى لحضنك0 حضنك دة يا يسوع للابرار مش للخطاة اللى زيى قال
لى : من يقبل اليا لا اخرجة خارجا فقلت : اقبلت اليك كتير يا يسوع لكن مهما
طالت المدة اللى ببقا بعيد فيها عن الشيطان برجعلة تانى انا مش قادر يا
يسوع اكمل معاك قال لى : السماء تفرح بخاطىء واحد يتوب اكثر من تسعة وتسعين
بار غير محتاجين للتوبة تذكرت مثل الخروف الضال والابن الضال والدرهم
المفقود من هو الذى كان يحكى هذة الامثال اليس هو يسوع ؟؟؟اذا انا ضال
ويسوع يبحث عنى 0 انا غالى عندة 0 انا صنعة ايدية 0 انا هارجعلة بخطيتى وهو
قادر يبررنى ويطهرنى منها فقت من غيبتى وقررت ان اعقد عهدا مع يسوع
وساحاول بكل وسعى ان لا اخون هذا العهد واذا خنتة سوف ارجع الية مرة اخرى
فهو يبحث عنى مهما كثرت خطاياى




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
يسوع انا مكسوف منك
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الله محبة :: الحياة الكنسية :: المقالات والنقاش الروحى-
انتقل الى: