الله محبة

الله محبة

 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثلوحة التحكمالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مسرحية دموع آدم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Abanob malak
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
avatar


العــــمــــــــر : 26
عدد المساهمات : 30
ذكر

مُساهمةموضوع: مسرحية دموع آدم   السبت فبراير 05, 2011 8:02 pm



المشهد الأول


(الستار مغلق)

شـ1 البحر عالى قوى النهارده يلا بينا نرجع
شـ2 يا ساتر يارب ايه اللى بيحصل ده , شايفين اللى هناك
شـ3 شكلها سفينة غرقانه
شـ1 الحقوا دا فى واحد بيغرق وماسك فى خشبه
شـ2 الحقنا يا ريس فى واحد بيغرق هناك
الريس طاب حد يروح يجيبه بسرعة..............ودخلوه عندى فى البيت

(يفتح الستار على آدم الغريق ملقى على السرير وحوله الصيادون والريس)

شـ3 هو لسه مافقش لحد دلوقتى
الريس إن شاء الله هيفوق , روحوا انتوا دلوقتى يارجاله علشان شغلكوم الصبح , وانا هاقعد معاه واهتم بيه
شـ1 طيب نستأذن إحنا ياريس.........تصبح على خير
الريس مع السلامه
آدم (يكح بصعوبة) ...آه....آه..
الريس حمداً الله على السلامة, ماتخفش انت كويس , انا عارف ان الآلم صعب عليك , بس الدنيا علمتنا
اذاى نصاحب الآلم لحد مايمشى , لكن واضح ان دى اول مرة تعرف معنى الآلم.....انا خدنى الكلام
انت اسمك ايه ياولدى؟
آدم (ينظر حوله بغرابه) ويقول : مش عارف ...مش عارف
الريس مش مهم......انت لسة تعبان الحمد الله انك اتكلمت , انت لازم تشكر ربنا انه كتبلك عمر جديد
(آدم يهز رأسه)
الريس طيب انا هاروح دلوقتى اجيبلك شوية أعشاب ومسكنات علشان تنام



المشهد الثانى

(ينهض آدم من سريره ويبدو عليه التعب الشديد, ثم يدخل عليه الريس والصيادون)
الريس صباح الخير يا......(ينظر الى الصيادين)......تتصوروا ان الراجل ده معايا ليه اربع أيام ومش
عارف اسمه ايه...........انت اسمك ايه ياولدى
آدم (ينظر الى من حوله)........مش عارف.....مش فاكر
شـ1 طيب انت منين
(آدم يهز رأسه بالنفى)
الريس مش مهم......يابنى اللى حصلك مكنش قليل
شـ2 هو مش عارف هو مين لا اسمه ولا بلده
شـ3 واحنا اش عرفنا يمكن بيضحك علينا ويكون هربان من حاجة ومش عايزنا نعرف
شـ2 ولا يمكن عيز يسرقنا ومش عايزنا نعرف اسمه
الريس (يضحك بسخرية) يسرق..!!! هيسرق الحيطان ولا البلاط , متفكروش كتير سيبوه لحد مايخف
وبعد كده هنعرف كل حاجة
شـ3 بس ده خطر عليك دا ممكن يعمل فيك حاجة
الريس ياجماعة ماتخفوش انتوا دماغكم خدتكم بعيد
شـ2 طاب ومانرحش نفتشة ليه
الريس يابنى حرام عليك كفاية عليه جروح جسمه هنجرح نفسه كمان , خلونا نحسسة اننا بنحبه وانه مجاش
هنا بارادته , ونستنى لحد مايخف وبعدها هنعرف كل حاجة



المشهد الثالث

(يفتح الستار على الريس والصيادين قاعدين بيغنواعلى جانب المسرح
ثم يدخل آدم من جانب المسرح الآخر )


الريس اهه ضيفنا قام من المرض , واضح انك عرفت تصاحب المرض , حمد الله على سلامه
(ثم يضع يديه على كتفه)
الصيادون حمد الله على السلامه
الريس ها دلوقتى تقدر تتكلم وتقولنا اسمك ايه
آدم (ينظر حوله) مش فاكر........مش فاكر
الريس طيب خلينا يابنى نساعدك........مش فاكر بلدك مثلاً اى حاجة فى بلدك
آدم (يهز رأسه بالنفى) ...... مش فاكر
الريس طيب عيلتك ...بيتك...أصحابك
آدم (يصرخ بقوة) مش فاكر مش فاكر اى حاجة......انا مش فاكر غير امواج البحر وبعدين وشوشكم
حتى انا مش عارف انتوا مين, كل اللى جوايا......انا جوايا مفيش حاجة
شـ1 طيب بص فى لبسك يمكن تلاقى حاجة تدلنا عليك
آدم (يفتش فى جيوبه حتى يجد كتله من الورق المبلول)....هى دى كل حاجة عنى يعنى انا دلوقتى
بقيت سراب مجهول عن كل شئ مش عارف انا مين وسافرت ليه........طيب عيلتى كانت معايا
وبعدين ماتوا....!!!!مش عارف .....مش عارف افرح ولا ازعل , انا حاسس ان انا نقطة مجهولة
فى فراغ كبير (ثم يغادر المسرح)
الريس مسكين.......فجأه لقى نفسه وحيد ومايعرفش هو مين
شـ2 صح ياكبير بس انت الكبير مين قالك بقا انه فاقد الذاكرة فعلاً ، مايمكن بيمثل علينا
شـ3 ولا يمكن يكون قتل ولاسرق وعايز يستخبى عندنا.......هو مش خف......خلاص نشفله مواصلة
للمدينة ويروح عننا بقى
الريس ايه الكلام ده تيجى ازاى دى واحنا اللى خلاصناه من الموت واذا كنا عايزين نعمل خير فعلاً يبقى
مانترددش ونخلى فى قلوبنا شوية رحمه علشان ربنا يرحمنا ، كلنا معرضين لنفس الوضع ده فى
يوم من الأيام احنا عايشين فى بحر ومن اليوم للتانى ممكن مراكبنا ويحصل اللى حصل مين عارف
شـ2 وهو هايعيش عندك باقى عمره ولا ايه بالظبط ؟
الريس ايوه هاعتبره ابنى اللى مخلفتهوش لحد ماربنا يدبر



المشهد الرابع

(يدخل الريس على آدم وهو يبكى)

الريس شوف يابنى.... (يضع يده على كتفه)....انا صحيح ماعرفش حاجة عنك بس شكلك كده بيقول انك
كنت من عيلة غنية وانا راجل فقير وعايش وحدى زى ماانت شايف فاايه رايك تكون اينى الوحيد
آدم ياريس ده كرم كبير منك........انت بيقول كده شفقة على واحد تخاف عليه من البرد اوالجوع
الريس (يقاطعه)......لا يابنى انا فعلاً حبيتك زى ابنى
آدم بس ارجوك ساعدنى انا مش عارف اعيش كل حاجة حواليا مجرد علامة استفهام كبيره......كل
الناس مستقبلهم هو المجهول بس ماضيهم وحاضرهم معروف........اما انا بقى لاماضى ولا مستقبل
الريس على فكره انت ممكن تقولى يابويا ويبقى هو ده الحاضر
آدم ياريس انت متعرفنيش يمكن اكون ماستهلش ده وتندم على انت عملته معايا بعدين انا مش عارف
حتى يعنى ايه ابوه بس لما بسمعها بحس باحساس متناقض بحس كده تئلمنى وحاجة بتطمنى ......
مش عارف
الريس كل اللى اقدر اقوله لك يابنى حاول تعيش الحاضر اللى انت فيه انت عارف يابنى احياناً بتكون كل
همنا ان حد يمسح الماضى من حياتنا خاصاً لو كان الماضى نقطة ضعف فى حياتنا انما انت
دلوقتى اتولدت من جديد......... ياولدى شيل الهموم من على ضهرك انت لسة صغير وياما
هاتشوف كفاياك ياولدى.............بص دلوقتى هاسيبك تستريح شوية ........صحيح ياولدى تحب
نناديك بأسم ايه
آدم ياما كان نفسى اعرف انا مين بس خليهم ينادوني غريب
الريس ماشى ............تصبح على خير يا غريب
آدم تصبح على خير........يا ابويا



المشهد الخامس

العجوز انت بتعمل فى ابوك كده ليه..........انا مش هاسيبك تعمل فى كده
آدم (يضربه بالبلطه على رأسه حتى الموت , ثم يفيق من نومه فى فزعه)
آه......(يصرخ)
الريس (يدخل عليه مسرعاً) .....يساتر يارب خير يابنى مالك
آدم (يحاول ان يهدأ).....حلم فظيع.....فظيع
الريس طيب اهدأ.....اهدأ احكيلى حلمت ايه
آدم راجل عجوز بيحاول يفك ايدين شاب عن رقبته وكان بيقول انت بتعمل فى ابوك كده ليه انا مش
هاسيبك تعمل فى كده
الريس ها وبعدين
آدم راح مسك الشاب ده حاجة وضرب بيها العجوز على رأسه لحد مامات هو ممكن ده يكون له علاقة
بى......!!!
الريس طيب انت عرفت الشاب اللى قتل الراجل ولا لأ
آدم (فى حيرة) لا....لا....انا شوفت ايديه بس.....بس شوفت برضه اوضه كبيرة وفلوس...وفلوس كتير
الريس (يضع يده على كتف آدم) يمكن ده مجرد حلم ولا كابوس متقلقش
آدم او يمكن حقيقة او شئ فى حياتى انا مش عارفها مين الراجل اللى مات ده ومين الشاب ده وعلاقتهم
بيا ايه
الريس طيب حاول تنام دلوقتى وأهدأ كده يمكن دى بداية خير علشان تعرف انت مين مين عارف يابنى
مين عارف



المشهد السادس

الريس (يخرج فى الصباح من منزله ليجد رسالة امام باب البيت)....ايه ده.......رسالة الى الشاب الضيف
من ابيه..........يا غريب اصحى يا غريب فى رسالة علشانك
(يدخل الصيادون من طرف المسرح)
شـ1 ايه ياريس خير
الريس لقيت رسالة علشان غريب
(يدخل غريب من طرف المسرح الآخر)
خد ياغريب رسالة علشانك من ابوك
آدم (بلهفة)....ابويا.....رسالة من ابويا (يأخذ الرسالة)
الريس اقراها يابنى بصوت عالى بسرعة
آدم سلام يابنى ........اعرف مدى تعبك وألمك الآن. أعلم ايضاً انك تفتقد هويتك كما اعلم انك تفتقد
وجودى بجانبك فى هذه الظروف الصعبة , ولكن تماسك يابنى فأنا أعد لك طريقة آمنه لحياتك
لا تخف فأنا أحبك أنا مهتم بك جداً تحمل الأوقات الصعبة حتى يأتى وقت تفهم وتعرف كل شئ
أرسلت لك مبلغ من المال حتى يمكنك ان تعيش به ولا تحتاج لشئ

إمضاء

أبوك الذى يحبك
وينتظر رجوعك اليه

أبوك الذى يحبك , انا ليا اب دى حقيقة انا ليا اب حقيقى انا مش مجهول هى دى بداية حياتى
بصوا......بص ياريس دى رسالة حقيقية وده صوته وفلوس كمان ارجوك ياريس خد انت الفلوس
ده انت هنا اللى بتعمل كل حاجة
الريس يابنى ذى ماانت شايف الحياة هنا بسيطة ومش محتاجين ده...........خلى فلوسك معاك
آدم لا ياريس خدها انت انت هنا المسئول عنى وتصرف بيها ذى ماانت عايز
الريس خلاص ياسيدى احنا نعملك بيها مركب جديد عشان يكون لك رزق ذى باقى الرجاله
(ينصرف آدم وهو يقبل الرسالة)
الريس بصراحة ومن غير كدب مين فيكم اللى بعت الرسالة وحط فيها الفلوس دى
(ينظر الصيادون الى بعضهم البعض)
شـ3 مش انا
شـ1 ولا انا
شـ2 ولا انا طبعاً
الريس لا ماهو مافيش فى وسطينا حد غريب علشان يبعت له رسالة علشان كده ماينفعش انها توصل الا
من خلال حد فيكم .....(ثم يصمت الجميع)

شـ1 فعلاًُ مين اللى بعت الرساله دى
الريس اوف......كل يوم الأمور بتتعقد زيادة......يعنى فيه واحد بالليل جه وحط الرساله ورجع ولا الرساله
نزلت من السما ومش عارفين مين بعتها ، ومين هو الأب ده اللى يعرف مكان ابنه ومايجيش يأخده
وسايبه هنا لوحده مع انه واضح انه غنى من الفلوس اللى بعتها
شـ2 بص ياريس انا شايف اننا نشفله اى مواصلة تاخده اى حتة بعيده عن هنا ونبعده عننا ونرتاح من
المشكلة دى
الريس ايوه وبكده نكون قسينا عليه لأن ابوه عرف انه هنا يعنى نضيع الخيط الوحيد اللى ممكن يوصل
للحقيقة صح....... احنا هنستنى يمكن يكون الحل بسرعة



المشهد السابع

(يجلس آدم وحيداً فى الغرفة واضعاً رأسه بين ركبتيه)


آدم مع نهار بلا رسم.......وأشخاص بلا اسم أحيا ....فالمجهول يحاصرنى.....ينشر خطوطاً تعصرنى
يعبث بكيانى ويجعلنى.......اتصور وهما يحملنى....انى آخر لايعرفنى...هو انا
(يدخل الريس متجهاً نحو آدم ثم يضع يده على كتفه)
الريس دا انت شاعر اهو يا غريب
آدم انا مش عارف انا مين حتى الكلام ده مش عارف بيطلع منى اذاى بس اهى نار بتحرقنى وأحاسيس
بتعصر فيا
الريس (يحاول تغير مجرى الحوار)...هو انت كده من الصبح
آدم (يهز رأسه بالأيجاب)
الريس طيب وحالك اتغير لية كده دا احنا سيبينك طاير من الفرحة , هو فى حاجة جديدة حصلت
آدم (يهز رأسه بالأيجاب)
الريس ايه اللى حصل اتكلم
آدم بالليل شوفت حاجات مش مفهومه
الريس شوفت ايه..؟
آدام شوفت كأنى واقف قدام واحد.....هو كان مضايق منى علشان انا مكنتش مهتم بكلامه وكنت بقول
انى مش عايز أعيش معاه تانى وأنى مخنوق من كلامه وأوامره .....انا بخمن انه ممكن يكون ابويا
الريس بس اتحلت ..... حصل خلاف بينك وبين ابوك ورفضت تعيش معاه فهربت وركبت السفينة وحصل
اللى حصل...........الحمد الله لقينا الحل
آدم ايه ده ياريس الموضوع مش بالبساطة دى
الريس بص احنا نجمع الرجالة بالليل ونحكى الموضوع كله يمكن نلاقى حد يفكر معانا ويلاقى الحل
آدم خلاص ذى ماتحب



المشهد الثامن

شـ1 ها ياغريب قلنا على اللى حصل جواك جايز نلاقى حل
شـ3 ايوه قلنا القصة كلها
الريس انتوا عارفين طبعاً يارجاله اننا لقينا غريب من اسبوعين بيغرق فى البحر ولما فاق اكتشفنا انه فقد
الذاكرة بعدها حلم براجل عجوز فى بيقتله بس ماشفش مين اللى قتله بعدها لقينا امبارح الرساله
الغريبة
شـ1 وليه غريبه بالعكس الرسالة دى معناها ان غريب ليه اب وعيلة بتحبه ومهتمه بيه
شـ2 ماهى دى الغرابة يعنى لوكان ده ابوه مجاش خده ليه وليه بعت الرساله؟
الريس ايوه ماده بيزيد اللغز غرابة ليه ابوه بعت الرسالة دى مع انه يعرف طريقه
آدم والنهارده شوفته واقف قدامى وذى مايكون مضايق منى وأنا كنت بقوله انى مش عايز اعيش معاه
الريس وانا قلت له ان ده يحل الموضوع فأنت هربت وركبت السفينة وحصل اللى حصل
شـ1 بس لو كان ده اللى حصل ليه شاف صورة الراجل المقتول
الريس (يقف الريس وهو يفكر برهة وثم يأخذ بيد غريب)......يلا يارجاله احنا اتأخرنا على النوم
آدم ايه اللى حصل ياريس انت قومت كده ليه فجأة
الريس لو رتبت الأمور فى ذهنك من جديد هاتوصل لأنك مديون بشئ فى النهاية
آدم مديون بايه قولى على اللى فى دماغك الريس جريمة قتل هارب.....وعلاقة بأبوك ماكنتش كويسة
ففى احتمال كبير انك انت القاتل علشان كده ابوك مش عايزك ترجع
آدم (يمعن النظر فى الريس ثم يخرج مسرعاً)




المشهد التاسع
(الستار مغلق)


الريس:اية دة غريب غريب انت رايح فين الحقوة , حد يلحقة بسرعة.
ادم :اوعو اوعو سيبوني انا مستهلش غير الموت انتو انقذتوتوني لية سيبوني اموت واخد جزائي.
(يفتح الستار)"غريب جالسا وحولة الصيادون ويقف الريس في منتصف المسرح"
الريس:انا السبب انا اللي خليتة يعمل كدة .
ادم في انكسار وهدوء) لا يا ريس انا شفت كل حاجة امبارح وافتكرت اللي حصل.
شخص1يقترب منة بهدوء)احكي لينا افتكرت اية.
ادم :الشاب اللي قابل الراجل العجوز...............انا شفت وشة كان انا.
(ينتفض الرجال وهم ينظرون الي بعضهم)
الريس:انت متاكد يا بني من اللي بتقولة.
ادم :ايوة يا ريس انا اللي قتلتة.
الريس:طيب ومفتكرتس لية الراجل العجوزقالك انت بتعمل ليه كده فى ابوك
ادم : (يهز راسة بالنفي)مش فاكر حاجة انا بعدها قمت من النوم وقررت انفذ حكم الاعدام.
شخص2: (بغضب)احنا هناخدك ونوصلك للمدينة وهناك هنسلمك للقسم.
الريس:اية هنرو ح نقولهم امسكوة علشان حلم انة قتل واحد .
شخص3 : (بغضب)يعني نتستر علي واحد قاتل واللة واعلم هو عمل اية كمان .
الريس: (يشاور لهم بالهدؤ) انتو ماشفتوش ابوة مهتم بية ازاي وبيحبة قد اية يعني دة مش كفاية علشان ................
شخص1 :صح يا رجالة الرسالة اللي لقيناها جاية في صفة قوي,وميت عارف يمكن ابوة يعرف طريقة وهيجي ياخدة.
الريس:طيب يال كل واحد علي شغلة ومش عايز احس انة فيكم حد عامل قاضي وبيحكم علي اخوة علشان ميجيش الوقت اللي يتحكم فية علية .
(ينصرف الرجال في خزي بسبب سرعة ادانتهم للشاب)
الريس: (يضع يدية علي كتف ادم) ما تفكرش كتيير في عقابك ,الموضوع لسة فية اسرار كتيير احنا مش عارفينها .
ادم :ارجوك يا ريس سلمني للعدالة علشان اخد جزائي.
الريس:واضيع عليك اخر امل في الحياة ,ابوك عارف انك هنا يعني لو مشيت هتبقي خلاص انتهيت,اهدا يابني انا هروح اعملك حاجة سخنة تشربها.
ادم : بين ضلوع سكاكين نفسي ابكي علي جرحي سنين
نفسي في سراج يهديني نفسي في امل ينورلي طريقي
الريس:اللة
عليك يا ادم كلامك حلو قوي رغم انة طالع من جرح بينزف الم جواك , تعالي يا
ولدي في حضني انت عارف احيانا الحزن والالم بيطلع احلي ما فينا من
كلام,اهدا يا ولدي وبكرة الخقيقة هتبان .

مش
علشان خلاص حقيقتك انكشفت قدام الرجالة تبقي انت انتهيت كلنا بتغلط وكل
واحد فينا جواة بير كبير من الخطايا واللي بيبان علي الوش اقل بكتيير من
اللي جوة القلب.




(المشهد العاشر)

(يخرج ادم من البيت ليجد رسالة علي الباب)
ادم :رسالة رسالة .
(يخرج الريس من ناحية والصيادون من ناحية اخري بسرعة)
الريس: افتحها واقراة بسرعى يا بني .
ادم : -ابني الحبيب-
اعلم
انك تتالم واعلم انك لا تتذكر شيئا من حياتك السابقة ولكن اريدك ان تعلم
شيئا واحدا وهو ان ابوك يحبك ويريد خلاصك,يا بني ان قلبي يعتصر حزنا عليك
ولا تعتقد ابدا اني تركتك فانا اعمل كي تعود وتسترد حريتك فاجو منك ان
تحتمل الايام الباقية فعن قريب ستفهم كل شيئ وتعرف كم ابوك يحبك يا بني
ارجوك حافظ علي نفسك ولا تتهور او تفعل اشياء تضرك .

توقيع :ابوك الذي يحبك.
ادم : (يحضن الرسالة ثم ينصرف)
الريس: (بغضب شديد) بصوا بقى فى سر ولازم اعرفه ودلوقتي مين فيكم اللي بيكتب الرسايل دي .
شخص1 :يا ريس انت عارفنا كلنا وعارف انة مفيش حد فينا ممكن يعمل كدة.
الريس:
(يهدا ثم يعاود الكلام)احنا بلد صغيرة وكلنا عارفين بعض وعارفين اللي
بيدور فيها يبقي مين بقي اللي بيبعت الرسليل دي واحنا مش عارفينة .

شخص2
:يا ريس الرسايل دي اكيد بيجيبها حد من برةالبلد باليل علشان احنا كل
الرسايل اللي لقيناها لقيناها في الفجر ,يبقي اللي بيجي بيجي باليل واحنا
نايمين ويرجع قبل الفجر ما يطلع.

الريس: كلا معقول قوي ,يبقي خلاص احنا من النهاردة هنشتغل نوبات حراسة علي البيت علشان نشوف مين الللي بيجيب الرسايل دي.
شخص3 : (يقترب من الريس )هي كام الفلوس اللي بعتها ابوة
الريس:ودة يهمك في اية .
شخص3 :طبعا يهمني دة ثمن سترنا وغطانا علية .
الريس:وانت يعني كنت دفعت حاجة من جيبك في ضيافتة علشان تاخد اجر وبعدين احنا من امتي بناخد اجر علي الضيافة؟.
بصوا يارجاله افتكروا ان اللى انتوا بتتكلموا عنه ده ذى ابنى وكل واحد يحاسب على كلامه
شخص1 يذهب شخص 2,1 الى شخص 3) انت كدة كل اللي يهمك الفلوس و ميهمكش أي حاجة تانية يلابينا علي الشغل يا رجالة .



(المشهد الحادي عشر)

شخص2 :عندك يا تعبتنا معاك ,انت مين ولية بتيجي بالليل كدة ؟ ومش حد يشوفك ؟
الزائر:اهدا... اهدا انا مجرد رسول .
شخص2: (يخرج الريس وادم من ناحية والصيادو ن من ناحية اخري )
الريس:اية مالك في اية؟
شخص2 :هو دة الراجل اللي بيوصل الرسايل .
الزائر: ازيك يا ادم ؟
ادم يركع عند قدمي الزائر ) أدم ......اسمي ادم صح؟
(ينظر حولة ) يعني انا من دلوقتي مش غريب انا ادم ..انا اسمي ادم.
طيب ارجوك قللي مين هو ابويا ؟اسمة اية ؟
الزائر:يــــــــاة
يــــــــــاة يا ادم كل دة وبتسال مين هو ابوك ولكن علي العموم انت معذور
ابوك دة احن اب في الدنيا ابوك اسمة( فادي) يا ادم .

ادم :طيب وهو مجاش معاك لية اقولك انا هاجي معاك .
الزائر:لا لا يا ادم انت مينفعش تيجي معايا .
ادم
: (بغضب ) انت بتقول اية؟ يعني مش هينفع اني اجي معاك ؟دة لا يمكن طبعا
انا لازم اجي معاك انا مستحيل اعيش لوحدي تاني في بحر الغربة والوحدة دة
انا كدة هموت .

الزائر:للاسف انا مش هقدر اشرحلك دلوقتي أي حاجة بس اوعدك انك هتفهم كل حاجة بعدين .
الريس:حضرتك احا مقدرين تعبك ومحبتك بس الكلام اللي انت بتقولة دة صعب .
الزائر:يا
ريس انا مقدر شعوركم بس صدقوني انا مش هقدر اقولكم حاجة دلوقتي لاني هي دي
رغبة والد ادم ودلوقتي ارجوكم سيبوني امشي لاني طريقي لسة طويل .

ادم :لا مش ممكن تمشي قبل ما تقولي كل حاجة ايوة انا لازم اعرف ارجوك قوللي !
الريس يمسك بادم في حضنة ثم يقول للزائر )ازاي تمشي قبل ما تتغدي علي الاقل .
ادم : ارجوك ما تمشيش قبل ما تقولي انا مين ؟ وبعمل اية هنا ؟
الزائريجلس
علي الارض وياخذ ادم في حضنة ) انا مقدرشعورك وحاسس بيك بس بالللي انت فية
دلوقتي بس هي دي رغبة ابوك وعلي العموم خد هو باعتلك الرسالة دي.

ادم : (ينتفض ادم من مكانة بغضب)اب اية دة اللي يعمل في ابنة كدة ؟ قسوة ايه دى اللى.......
الزائر: (يقاطع ادم ) لا .. لا,,اياك تغلط في ابوك مرة تانية .
انت
دايما كدة تغلط وتدفن نفسك بايدك في قبر الخطية ولكن قلب ابوك الطيب هو
اللي دايما بيغفرلك وينجيك من الظلمة اللي بترمي نفسك فيها بايدك.

ادم : انت بتقول اية (بهدوء وانكسار ) ارجوك قللي انا عملت اية ؟ انا غلطت ازاي في حق ابويا ؟انا .............

الزائر:كفاية كفاية كدة ارجوكم سيبو ني امشي انا اكيد هرجع مرة تانية وساعتها هاقد اوضع ليكم كل حاجة ودلوقتي استاذن انا .
الريس: اتفضل حضرتك شرفت معاة يا رجالة .
ادم :اة اة انا قاتل ومجرم ودايما بغلط في حق ابويا ... ولكن انا مين ؟.........وابويا مين ؟
الريس:هون علي نفسك يا بني مش كدة ..........وبعدين انت وسطينا بقالك اكتر من شهرين ومشفناش منك حاجة وحشة .
ادم : (يهز راسة بالنفي ثم ينصرف)
الريس:مين في الدنيا يقدر يتحمل كدة !مين يقدر يتحمل اني نفسة تتكشف قدامة بكل مساؤها

شخص2 :انا شايف اننا غلطنا بصراحة كان لازم نصمم علي ان الراجل لازم ياخد معاة .
شخص3:ايوة ... ونتستر لية علي قاتل عندنا ؟
الريس: واحنا ايش عرفنا الراجل مقلش انة قاتل يلا يلا كل واحد علي شغلة وما ترجعوش تاني للنغمة دي.

.

(المشهد الثاني عشر)

ادم :اية دة الراجل اللي بيوصل الرسايل جاي من بعيد اهة ........انا هنا ......انا هنا .
انت اتا خرت لية كدة ولة سبتني طول الفترة دي؟
الزائر: (بغضب)هنقعد فين علشان نتكلم.
ادم :صحيصح يعني هنتكلم وهتقولي الحقيقة ........
يا رجالة يا ريس تعالو اسمعوا الحقيقيقة وتعالو شوفو انا مين .
(يفتح الستار ويظهر الزائر صامتا يحاول ان يخفي دمعة )
الريس:هو في اية حضرتك ؟ ساكت لية ؟ هو في حاجة ؟ ولا رحلتك كانت طويلة ومتعبة ؟ الزائر:ادم هو احنا ممكن نتكلم لوحدنا ؟
الريس:طيب يا رجالة نسيبهم لوحدهم شوية علشان ياخدو راختهم في الكلام .
(ينصرف الريس والصيادون من علي خشبة المسرح)
الزائر:حرام
....حرام بامانة حرام (ثم يمسك الزائرادم من كتفية كلا منهما في مواجهة
الاخرويهزة بقوة وغضب) يا اخي انت عملت لية كدة في ابوك دة محلتوش غيرك
وكمان لما كنت طفل علمك احسن تعليم ولما كبرت وبقيت شاب كان لابوك اعداء
كتييير هما اعداء الخير وكانوا دايما بيحسدوا ابوك علي اللي هو فية ولما
مقدروش يمسكوا علية حاجة لقيو فرحتهم فيك انت .

ادم :انا انا.
الزائر:كنت
شاب معندكش خبرة ..... مبتحبش تدي الفقراء كنت عايش في ضياع وبقيت تتكلم
مع ابوك بحدة وهددتة انك هتسيب البيت ..... وفي يوم راس السنة كان البيت
مليان بالفقراء اللي كان ابوك دايما بيعزمهم في اليوم دة ويحسن عليهم
.....مهتمتش انت بكل دة ودخلت علي ابوك وكلمتة بكل حدة ووقاحة وقلتلة :امال
انا نصيبي فين ؟ولما رد عليك وقالك انة دة مال ربنا واني احنا مجرد وسيط
وانة دة حق علي كل واحد فينا ,ثرت انت ورديت علية بغلاظة وقلتلة انك هتعرف
ازاي تاخد حققك منة غصبن عنة وبعدها سبت البيت وهربت.

ادم :اة يبقي علشان انا كدة هربت وركبت السفينة وحصل اللي حصل .
الزائر:ياريت
الليلة دي كانت ليلة راس السنة وابوك راح يصلي القداس في الكنيسة ومكنش في
حد في البيت غيرك انت وواحد من الخدام ولما حاول انة يمنعك من سرقة ابوك
خنقتة بايديك لحد ممات ...... وبعدها هربت وركبت السفينة وحصل اللي حصل ..

ادم
: (يومىءبراسة في حزن)انا فهمت دلوقتي كل لاحاجة وفهمت كمان اية معني
الحلم اللي كان بيطاردني دة مكنش حلم دي حقيقة , الحقيقة الللي كنت بهرب
منها , انا معرفش ازاي انا كنت بالبشاعة دي انا المفروض يحكموا عليا بالموت
, ودلوقتي انا هجي معاك علشان تسلمني للعدالة علشان اخد جزائي .

الزائر: ياريت ...يا ريت كان ينفع كنت سلمتك بايدي .
ادم :اية اللي حصل انا قتلت حد تاني ولا عملت اية .
الزائر:واي حد اعظم حد .
ادم :لا ..............لا .........اية اللي حصل .
الزائر:لما
جة ابوك وشاف القتيل قال ان دي جريمة ادم صح وبلهفة قال ليا وابني فين
حصلت لة حاجة ولما قلتلة ان المركب حاولت تهرب فيها بس انت بخير قال خلاص
بلغو الشرطة عن عملية القتل وقولوا انكم مسكتو القاتل
..................وقربت من ابوك وقلت لة كويس انا عارف مكان ادم
................صرخ في وشي وقال لا انا اللي هشيل جريمتة علشان هو يعيش
ولما وقفنا ساكتين كلنا زعق فينا وقال يللة بلغو الشرطة وانا هغرق هدومي
بدم القتيل واياك حد فيكم يتكلم لحد ماتخلص كل حاجة .

ادم
:وانت مقلتليش لية الكلام دة من اول ما شفتك .......لية سبت ابويا يتحمل
دة كلة ......يلللة بينا ........يللة علشان نصحح الوضع دة .

الزائر:عايز تعرف انا اتكلمت لية دلوقتي ؟ودلوقتي بس ؟
ادم :اية الكلام دة ؟يلا بينا دلوقتي .
الزائر:علشان ابوك هيتعدم النهارد
ادم :لا .....لا ابويا مش هيموت مش هيموت ارجوك قوم معايا دلوقتي يمكن نقدر نوقف الحكم .
الزائر:يا ابني خلاص عدموة.
ادم :ادم طيب وانت جيت لية النهاردة مجتش لية امبارح سبتني لية اشيل دم جريمتي ودم ابويا .
الزائر:يا ابني دم ابوك اللي هو خلصك .
(يدخل الريس مسرعا نحو ادم )
الريس:اية يا ابني في اية ؟
ادم :ابويا مات علشاني ابويا دفع عمرة علشان عمري (يصرخ)
اة ..انا بكرة نفسي ...ادفع عمري كلة بس حد يخلصني من الاحساس اللي انا حاسة دلوقتي .
الريس:انت عارف امتي هيتم الحكم بالضبط ؟
الزائر:لا ....بس هيتم الصبح
الريس:خلاص روح يا بني يمكن تقدر توقف الحكم .



المشهد الأخير

(مكان الأعدام)


آدم انا آدم ابويا هو فادى
رجل تنفيذ الحكم (يقاطعه)......انت آدم ؟
آدم (بلهفة).....ايوة
رجل تنفيذ الحكم ماجتش ليه من بدرى طول فترة حبسه مابطلش كلام عنك يظهر انه كان بيحبك قوى لحد
مامات وهو كده
آدم مات....!!!!!!!!
رجل تنفيذ الحكم مات من 3 ساعات وسيبلك الرساله ده
آدم فين.......فين رسالة ابويا
صوت من الخارج ابني الحبيب
سنوات طوال كنت افكر في صورة ابني الذي سياتي قبل ان تولد لذلك اعددت لك كل
شئ قبل ان تولد كي تري حياة بلا الم ولا تعب وحين ولدت كنت انت كل الحياة احببتك
للغاية وحلمت بان تكون بلا عيب فحرصت ان اعطيك كل ما هو حلو وجميل,وهبتك كل
شئ ولم امسك عنك شئ ولكن وجدت الحلم يضيع من امام عيني حين رايتك تتخلي عن كل
ما علمتك وادبتك به وكنت ابكي وانا اراك تبعد عني وتترك حضني وترتمي في احضان
اعدائي حتي سلمت لهم كل شئ واصبحت غريبا عني..... بل صرت تسير في الطرق
المظلمة وانتهي الامر الي فعل جريمة واصبحت تحمل حكم الموت ووقفت انا امام جريمتك
ورايتك وانت تذهب في طريق الموت بلا رجعة فبكيتك ابني الذي كنت انتظر رجوعه
بكيتك حبيبي الذي طالما احببته وانت احشائي واعتصر قلبي ولم اجد امامي الا ان اقايض
عمري بعمرك وحياتي بحياتك فانا اعرف انني لن اموت بل ساشرق في حياة اخري واما
انت فاذا مت ستنتهي ........... لذلك دفعت انا جزاء جرمك بحياتي كي تنجو انت بحياتك
ولكن لابد ان تعرف هذه الحقيقة انني وضعت عمري لاجل عمرك وحياتي لاجل
حياتك........... ياابني كان لابد ان تموت انت واعيش انا فحياتك القديمة لابد ان تنتهي
وحياتي انا لابد ان تستمر فانا مت عن حياتك الفاسدة كي تعيش انت حياتي انا
البارة................ من الان كل يوم ستعيشه ليس لك ولكنه لي كل شئ ستفعله انما ستفعله
لحسابي انا وليس لحسابك ........... من ليس لك انت تعيش حياتك السابقة لاني مت لها
ولكنك لابد انت تعيش حياتي انا التي لم اعيشها بل مت لاجلك فلي عندك منذ الان عمري
الذي مت به لاجلك والان عش هنيئا كما كنت انا ولتحيا لاجل النور كما كنت انت
ابوك الذي مات لاجلك




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مسرحية دموع آدم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الله محبة :: منتدى المسرح :: التأليف والنصوص المسرحية :: المسرحيات-
انتقل الى: